موقف غرينبيس من شحنة النفايات المصدرة من ايطاليا الى المغرب

Morocco Pic

تعليقاً على خبر شحنة النفايات المصدرة من ايطاليا الى المغرب، استنكرت غرينبيس المتوسط/العالم العربي هذا الفعل وصرحت:” ان هذا النوع من التجارة غير أخلاقي وغير قانوني بموجب القوانين الدولية. تحظر اتفاقيتي بازل وبرشلونة (بروتوكول إزمير) نقل النفايات الخطرة عبر الحدود، ولا سيما نقلها من الدول المتقدمة الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إلى الدول النامية غير الأعضاء. ان تصدير النفايات بهدف حرقها في جميع أنحاء منطقة البحر الأبيض المتوسط مدمر للبيئة، فمن غير المقبول تصدير النفايات من إيطاليا إلى المغرب بهدف حرقها. ان حرق النفايات بغض النظر عن محتوياتها سامة أم لا، تولد الانبعاثات السامة، ولذلك تعارض منظمة غرينبيس حرق أي نوع من النفايات (الخطرة والبلدية ومخلفات المجاري والنفايات الطبية، أو غيرها). ان حرق النفايات يؤدي الى تدهور صحة الإنسان والبيئة، ويجب تجنب الحرق لمنع انتشار السموم ومنع تثبيت هذه السموم في البيئة العالمية”.

 

تدعو غرينبيس المملكة المغربية لتركيز جهودها على معالجة مشكلة النفايات الخاصة بها وعدم  استيراد نفايات إضافية. ان هذه الشحنة المقدرة بحجم 5000 طن من النفايات يجب أن تتوقف، ويجب التفكير بتنمية مستدامة لصناعة الاسمنت في المغرب بعيداً عن استيراد النفايات من جميع أنحاء العالم.

 

ويشار الى ان مكتب غرينبيس في ايطاليا قد أرسل كتاباً الى وزير البيئة الإيطالية في 6 تموز الماضي طالباً تفاصيل واضحة حول شحنة النفايات المصدرة إلى المغرب. ولكن حتى الآن، لم يتلق المكتب أي رد رسمي من الوزارة الايطالية.